البحث

تحميل كتاب فكرة التطور عند فلاسفة الإسلام لــ مجدي عبد الحافظ فكرة التطور عند فلاسفة الإسلام تأليف: مجدي عبد الحافظ ترجمة: هدى كشر...

تحميل كتاب فكرة التطور عند فلاسفة الإسلام لــ مجدي عبد الحافظ

تحميل كتاب فكرة التطور عند فلاسفة الإسلام لــ مجدي عبد الحافظ




فكرة التطور عند فلاسفة الإسلام
تأليف: مجدي عبد الحافظ
ترجمة: هدى كشرود
مراجعة وتقديم: مجدي عبد الحافظ
الناشر: المشروع القومي للترجمة - المجلس الأعلى للثقافة - القاهرة
الطبعة: 2005
202 صفحة

مؤلف كتاب "فكرة التطور عند فلاسفة الإسلام" هو الدكتور مجدي عبدالحافظ، أستاذ الفلسفة الحديثة والمعاصرة بجامعة حلوان، وحاصل على الدكتوراة فى العلوم الإنسانية من جامعة باريس، بفرنسا عام 1991 له العديد من المقالات والكتب في مجال الفلسفة الحديثة والمعاصرة والفكر العربي. وقامت بترجمة هذا الكتاب الدكتور هدى كشرور، الحاصلة على دكتوراة الدولة فى علم النفس الإكلينيكي وتعمل مدرسة بالمدرسة العليا للمعلمين بجامعة الجزائر.

يقدم المؤلف أولاً فكرة التطور في نظرية داروين، وثانياً يعـرض فكـرة التطـور قبل الإسلام خاصة عند اليونان، ويقدم مصطلح التطور فسيولوجياً في اللغة العربية، بعدها يناقش الفكرة عند إخوان الصفا وتطبيقاتها. وثانياً: عند مسكويه. وثالثا:ً عند البيروني الذي أفاد إلى حد كبير من التراث الهندسى عند ترجمته اللغة العربية. ورابعاً: نتعـرض لفكرة التطور نفسهـا عند ابن خلـدون مستخلصـين أهـم مـا يميـز محاولتـه خاصـة مـا أسمينـاه لديه علم التغير الخلدونى إضافة لدور العصبية في هذا، ثم التركيز على مفهـوم التطـور الناحية البيولوجية، وحاولنـا تقييم بعـض جوانب الإشكاليـات لديه: حول الفلسفة وموقع الدين في التطور.

وعن التطور عند داروين، يقول المؤلف: مثل كل النظريات والأفكار لم تأت نظرية داروين التطورية من فراغ، بل كان ثمة من فكر قريباً منها أو من معاصريه وجاء داروين ليتجاوز كل هذه الأفكار والافتراضات السابقـة: حيث أفاد من ملاحظته لبنية الأجساد بأن الأنواع متشابهة، مع مماثلة كل نوع منها لبيئته ومع تنوعها الشديد.

وقد جاءت التحولات والتطورات عبر أزمنة جيولوجية استغرقت آلاف السنين، وينشر داروين عام 1871 كتابة تسلسل الإنسان والذي يؤكد انطباق ما يجري في عالم النبات والحيوان تماماً على الإنسان، من هنا يصبح العقل الإنساني لديه عضواً كسائر أعضاء الجسم، جرت عليه سنن التطور، وتعاقبت عليه مراحل التكيف، ويسير التطور لدى داروين بمقتضى الصدفة في الطبيعة المادية الخارجية، دون أن يرتبط بخطة أو هدف يتحتم بلوغه.إضافة إلى اعتبار الأنواع الحالية على اختلافها يمكن أن تفسر بأصل واحد أو ببضعة أصول نمت وتكاثرت في زمن طويل بمقتضى قانون الانتخاب الطبيعى أو بقاء الأصلح.
والكتاب يشرح وجود فكرة تطور الكائنات الحية لدى مجموعة من الفلاسفة المسلمين، وهم:
1 _ إخوان الصفا (القرن الرابع الهجري).
2 _ مسكويه (ت932 هـ).
3_ البيروني (ت440 هـ).
4 _ ابن خلدون (ت808 هـ).
الدراسة تعتمد على نقل أقوال كل فيلسوف وتحليلها وذكر ما لها وما عليها.

0 التعليقات: