البحث

تحميل كتاب   المحنة العربية الدولة ضد الامة.pdf لــ  برهان غليون خلافاً للأطروحات الأنثروبولوجية التي تركز على العوامل الثقافية ...

تحميل كتاب المحنة العربية الدولة ضد الامة.pdf لــ برهان غليون


تحميل كتاب   المحنة العربية الدولة ضد الامة.pdf لــ  برهان غليون


خلافاً للأطروحات الأنثروبولوجية التي تركز على العوامل الثقافية أو البينية الدينية الموروثة، وللأطروحات التاريخانية التي تشدد على العوامل الخارجية والإمبريالية لفهم أصل السلطة الاستبدادية العربية الراهنة، يحاول برهان غليون أن يقدم في هذا الكتاب تفسيراً جديداً لأصل القطعية بين المجتمع والدولة، ومحوره نظرية الدولة التحديثية نفسها.

ولا يعني الدولة التحديثية عن الكاتب الدولة الحديثة بالمعنى المعروف للكلمة، فهي ليست دولة وطنية (دولة-أمة)، ولا دولة ديمقراطية، أو دولة تحصين الحرية، إنها نموذج جديد للدولة الانتقالية، نشأت على إثر ظهور الدولة الحديثة في بعض المجتمعات الأوروبية، وما أحدثته هذه الدولة من تفاوت في إمكانيات وديناميات التطور بين المجتمعات. إن الدولة التحديثية هي الأداة التي استحدثتها وطورتها المجتمعات المتأخرة كبديل عن الحداثة، وكأداة للوصول إليها في الوقت نفسه، أي كوسيلة للثورة على المجتمع المتأخر وتتوير بناه، ففي وظيفة هذه الدولة وتصورها ومفهومها الأصلي عن نفسها ودورها التاريخي تكمن كل عناصر السلطة المطلقة الحديثة.

ومما يستنتجه المؤلف أن الاستبداد الحديث ليس له علاقة أبداً بالاستبداد القديم من حيث محتواه ومضمونه ووسائل تحقيقه ومبرراته، فأصل هذا الاستبداد الحديث هو الدولة التحديثية ذاتها. وليس من الممكن فهم الأزمة الكبرى التي يعيشها المجتمعات المتأخرة اليوم، إلا بإدراك إفلاس هذه الدولة، وما نجم عنه من تجيير السلطة الاحتكارية التي طورتها لصالح الفئة المتحكمة بها، وبالتالي إضافة الفساد الشامل إلى الاستبداد المطلق.